آخر الأخبارأخبار دوليةسياسة

الأسد: لا أستبعد وجود خطط لاغتيالي

آي برس _ متابعات | تحرير: رشا الخالدي

رجح الرئيس السوري بشار الاسد، اليوم الخميس، وجود خطط لإغتياله، فيما بين أن عمليات الاغتيال والتصفية هي سياسة أمريكية.

وقال الرئيس الاسد في تصريح، تابعته (آي برس) أنه لا يملك معلومات حول التحضير لمحاولة اغتياله، لكنه متأكد من أن مثل هذه الخطط موجودة، مبيناً لا أعلم بوجود أي محاولات محددة ولكن من الواضح أن هناك مثل هذه المحاولات.

وعد الاسد، تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنيته السابقة في تصفيته، انعكاسا لسياسة أمريكية تعتمد اللجوء إلى الاغتيال والتصفيات، موضحاً أن الاغتيال يمثل طريقة عمل أمريكية، فهذا ما يفعلونه دائما، على مدى عقود، وفي كل مكان، في مناطق مختلفة من العالم، وبالتالي فهو ليس أمرا جديدا.

وأكد الأسد على أن لا شيء سيردع الولايات المتحدة عن ارتكاب هذا النوع من الأعمال الشريرة (الاغتيالات) ما لم يكن هناك توازن دولي، بحيث لا تستطيع الولايات المتحدة أن تنجو بجريمتها، وإلا فإنها ستستمر في ارتكاب هذا النوع من الأفعال في مختلف المناطق، ولا شيء سيوقفها، لافتاً إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إعترف في وقت سابق أنه حاول تصفية الرئيس السوري بشار الأسد في عام 2017 لكن وزير الدفاع جيمس ماتيس أقنعه بالعدول عن ذلك.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى